تاريخنا

أبصرت شركة مجموعة أُسُسْ القابضة (ش.م.ك.ع) النور في 16 مايو 1994 ، تحت اسم: الوادي الدولي للكمبيوتر (ش.م.ك) مقفلة  برأس مال قدره مائة ألف دينار كويتي لاغير  وذلك بموجب عقد التأسيس رقم 17 جلد 184،حيث كان يتولى مجلس إدارة الشركة آنذاك ثلاثة أعضاء يتم تعيينهم من قبل المؤسس الرئيسي آن ذاك.

 

في العام 2004 تم تغيير اسم الشركة إلى شركة مجموعة العالمية للتكنولوجيا (شركة مساهمة كويتية مقفلة) حسب التأشير في السجل التجاري المؤرخ 2 أغسطس 2004 ، كما عمدت الشركة على زيادة رأس المال الشركة ليصبح ثلاثة ملايين دينار كويتي لاغير، و توسعت الشركة آن ذاك في أغراضها بمجال التكنولوجيا.

 

وفي العام  2005 قامت الشركة بزيادة رأس المال إلى 3,750,000 د.ك أي بزيادة قدرها 750,000 دينار كويتي. و تماشياً مع هذا التوسع قامت بتعديل النظام الأساسي وزيادة عدد أعضاء مجلس إدارة الشركة إلى خمسة أعضاء تنتخبهم الجمعية العامة بالتصويت السري. وكانت نقطة التحول في  هذا العام هو إدراج شركة مجموعة العالمية للتكنولوجيا (شركة مساهمة كويتية مقفلة)، بسوق الكويت الأوراق المالية وتحديداً بتاريخ 8 مايو 2006.

 

واستمرت الشركة في خطتها نحو التطور والتطلّع إلى مزيد من النمو والازدهار وترسيخ مكانتها بالمجتمع، فتقرر بالعام 2007  زيادة رأس مال الشركة من 3,750,000 د.ك إلى 40,000,000 (أربعون مليون دينار كويتي)، و حينها عمدت إلى تعديل النظام الأساسي بحيث تُنفذ أغراض الشركة وفق تعاليم وأحكام الشريعة الإسلامية السمحاء، وتُشكل لجنة للفتوى والرقابة الشرعية، كما تغير اسم الشركة ليصبح شركة الصفاة تك القابضة – شركة مساهمة كويتية قابضة،  وجاء قرار زيادة عدد أعضاء مجلس الإدارة إلى سبعة أعضاء تنتخبهم الجمعية العامة بالتصويت السري، واستطاعت شركة الصفاة تك القابضة (ش.م.ك.ع) آن ذاك فرض نفسها بقوة في مجال التعليم والتكنولوجيا حتى باتت إحدى الشركات الرائدة في هذين القطاعين الحيويين.

 

وواصلت الشركة جهودها بالالتزام التام بتعليمات الهيئات والجهات الرقابية فيما يخص القوانين الصادرة بشأن القانون رقم 7 لسنة 2010 بشأن إنشاء هيئة أسواق المال وتنظيم نشاط الأوراق المالية، وما تبعه من قوانين وأحكام قانون رقم 25 لسنة 2013، فيما يخص قواعد حوكمة الشركات، فسعت نحو تطبيق الممارسات السليمة فيما يتعلق بقواعد الحوكمة وبما يرتقي بمستوى أداء الشركة وتعزيز قدراتها، و من باب اهتمامها  بتطوير بيئة العمل وتفعيل مبدأ الشفافية وحفاظاً على حقوق مساهميها، قامت الشركة بتعديل بنود عقدي التأسيس والنظام الأساسي بما يتماشى مع تلك القواعد وكان ذلك بالعام 2014، بل وعمدت إلى تغيير استيراتيجتها من خلال خطة تتسم بالتطوير نحو الأفضل فكان هناك تغير رئيسي في تركية مساهمي الشركة وعملائها، وشملت خطة التطوير تغيير اسم وشعار الشركة (العلامة التجارية للشركة الأم) وكذلك تطوير للعلامات التجارية للشركات التابعة لها، مراعية بذلك متطلبات المجمتع والسوق المتطورة، حيث تميز اختيار اسم شركة مجموعة أُسُسْ القابضة (ش.م.ك.ع)” إشارة إلى ما يوحي لمعنى الأساس والترابط والقوة والرسوخ …. وإلى غيرها من مفردات اللغة العربية ذات الدلالات الراسخة لتحقيق مساهمة فعالة نحو بناء مجمتع  متميز  و معاصر.